مركز الدراسات الفقهية والاقتصادية
بحث تفصيلى

يمكنك البحث في خانة واحدة أو أكثر

سلة التسوق
إجمالى الطلب
0.00 ج.م
مركز الدراسات الفقهية والاقتصادية
هو أحمد بن عبد الحليم بن عبد السلام ابن عبد الله بن أبي القاسم الخضر النميري الحراني الدمشقي الحنبلي ، أبو العباس ، تقي الدين ابن تيمية : الإمام ، شيخ الإسلام . ولد في حران ، وتحول به أبوه إلى دمشق فنبغ واشتهر . وطلب إلى مصر ، فقصدها ، فتعصب عليه جماعة من أهلها فسجن مدة ، ونقل إلى الإسكندرية . ثم أطلق فسافر إلى دمشق سنة ( 712 ه‍ ) ، واعتقل بها سنة ( 720 ) وأطلق ، ثم أعيد ، ومات معتقلا بقلعة دمشق ، فخرجت دمشق كلها في جنازته. كان كثير البحث في فنون الحكمة ، داعية إصلاح في الدين . آية في التفسير والأصول ، فصيح اللسان ، قلمه ولسانه متقاربان . أفتى ودرس وهو دون العشرين . أما تصانيفه قيل : تزيد على أربعة آلاف كراسة ، وفي فوات الوفيات أنها تبلغ ثلاث مائة مجلد ، منها ( الجوامع ) في السياسة الإلهية والآيات النبوية ، ويسمى ( السياسة الشرعية ) و ( الفتاوى ) خمس مجلدات ، و ( الإيمان ) و ( الجمع بين النقل والعقل ) و ( منهاج السنة ) و ( الفرقان بين أولياء الله وأولياء الشيطان ) و ( الواسطة بين الحق والخلق ) و ( الصارم المسلول على شاتم الرسول ) و ( مجموع رسائل ) فيه 29 رسالة ، و ( نظرية العقد ) كما سماه ناشره ، واسمه في الأصل ( قاعدة ) في العقود و ( تلخيص كتاب الاستغاثة ) يعرف بالرد على البكري ، وكتاب ( الرد على الاخنائي ) و ( رفع الملام عن الأئمة الأعلام ) رسالة ، و ( شرح العقيدة الأصفهانية ) في المكتبة السعودية بالرياض ، و ( القواعد النورانية الفقهية ) و ( مجموعة الرسائل والمسائل ) خمسة أجزاء . و ( التوسل والوسيلة ) و ( نقض المنطق ) و ( الفتاوي ) و ( السياسة الشرعية في إصلاح الراعي والرعية ) و ( مجموعة ) أخرى اشتملت على أربع رسائل : الأولى رأس الحسين ( حقق فيها أن رأس الحسين حمل إلى المدينة ودفن في البقيع ) والثانية الرد على ابن عربي والصوفية ، والثالثة العقود المحرمة ، والرابعة قتال الكفار . ولابن قدامة كتاب في سيرته سماه ( العقود الدرية في مناقب شيخ الإسلام أحمد بن تيمية ) وللشيخ مرعي الحنبلي ، كتاب ( الكواكب الدرية ) في مناقبه ، ومثله لسراج الدين عمر بن علي ابن موسى البزار ، وللشهاب أحمد بن يحيى بن فضل الله العمري .
وأعماله من إصدارات دار السلام: